يعقد في مكتبة الكويت الوطنية خلال الفترة من 11 - 12 مارس 2018

07 مارس, 2018

يعقد في مكتبة الكويت الوطنية خلال الفترة من 11 - 12 مارس 2018

الكويت تستضيف اجتماع المكتب الدائم لمؤتمر الآثار والتراث الحضاري في الوطن العربي

تستضيف دولة الكويت ممثلة بالمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب، اجتماع المكتب الدائم لمؤتمر الآثار والتراث الحضاري في الوطن العربي، والذي يعقد تحت رعاية الأمين العام للمجلس الوطني المهندس علي اليوحة، خلال الفترة من 11 - 12 مارس 2018

يستعرض الاجتماع الذي يعقد في مكتبة الكويت الوطنية على مدى يومين، عددا من القضايا المهمة المتعلقة بالتهديدات التي يتعرض لها التراث الثقافي والحضاري في الدول العربية، في ظل الأخطار الراهنة واتساع بؤر النزاعات في المنطقة.

ويترأس اجتماع المكتب الدائم لمؤتمر الآثار والتراث الحضاري في الوطن العربي، مدير إدارة الآثار والمتاحف بالمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب د. سلطان الدويش، بمشاركة وحضور مدير إدارة الثقافة بمنظمة الالكسو د. حياة القرمازي، والأمين العام للجنة الوطنية الكويتية للتربية والثقافة والعلوم نادية الوزان، وعدد من والمتخصصين والمهتمين بالآثار والتراث الحضاري والانساني في الوطن العربي.

يناقش اجتماع المكتب الدائم توصيات الدورة 22 من مؤتمر الآثار والتراث الحضاري في الوطني العربي والذي عقد في الكويت في الفترة من 8-10 نوفمبر 2016، وكذلك التحضير وإعداد مشروع جدول الأعمال للدورة الـ23 للمؤتمر المزمع انعقادها في المملكة الأردنية الهاشمية خلال الفترة من 18 – 20 أبريل 2018 حول "التقنيات الحديثة في برامج ومشاريع التعريف بالممتلكات الثقافية في الوطن العربي والتوعية بضرورة الحفاظ عليها".

وتتمحور جلسات الاجتماع الدائم في الكويت حول سبل حماية الآثار والتراث الحضاري في ظل اتساع بؤرة النزاعات في المنطقة العربية، وما ينتج عنها من انفلاتات أمنية تفتح المجال واسعا لتهريب الآثار والممتلكات الثقافية والفنية بهدف الاتجار فيها، هذا بالإضافة الى ما تتعرض له المعالم والمواقع الأثرية والمنشآت المتحفية وغيرها من أعمال تخريب كبرى، تستدعي ضرورة استخدام الوسائل التكنولوجية الحديثة للحفاظ عليها والتعريف بها والتوعية بأهميتها كرمز الهوية ورافد رئيسي للتنمية.

ويمثل المؤتمر فرصة متجدّدة للقاء المثقّفين والأثرييّن والمتخصّصين في مختلف مجالات المحافظة على التراث، لتبادل الخبرات والتجارب بهدف دعم التعاون العربي وضمان الانفتاح على أحدث التكنولوجيات المستخدمة في العالم للمحافظة على الموروث الثقافي، وتعزيز المهارات وبناء القدرات العربية