وزير الاعلام يفتتح معرض الكويت للكتاب في نسخته ال43

14 نوفمبر, 2018

وزير الاعلام الكويتي:معرض الكويت الدولي للكتاب يعزز رسالة الكويت السامية لرعاية الإبداع والفكر

 

 
 
أكد وزير الاعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب رئیس المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب الكویتي محمد الجبري ان معرض الكويت الدولي للكتاب يعزز رسالة الكويت السامية لرعاية الإبداع والفكر والأدب والفنون ويحظى بكامل الدعم والاهتمام من حكومتها الرشيدة ضمن استراتيجية الكويت الثقافية الطموحة.
   وقال الوزير الجبري في كلمته عقب افتتاح معرض الكويت الدولي ال43 للكتاب اليوم برعاية سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح وحضور وزير الثقافة الفلسطيني الدكتور ايهاب بسيسو "تشرفت بأن أنوب عن سمو رئيس مجلس الوزراء بافتتاح المعرض الذي اختار قضية القدس لتكون ندوته الرئيسة "القدس عاصمة أبدية لفلسطين".
   ولفت الى ان هذا يأتي  بتوجيهات من القيادة السياسية على رأسها حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح وسمو ولي عهده الأمين وسمو رئيس مجلس الوزراء وبتوصيات من الساده أعضاء مجلس الأمةالتركيز  على قضية القدس".
   واعرب وزير الاعلام عن سعادته بمشاركة هذا العدد الكبير من المثقفين والادباء ودور النشر والذي يتجاوز عددهم 505 دار نشر  و26 دولة مشاركة مما يثري المعرض ويحقق نتائج ثقافية ونجاح في الاستزادة من المعرفة والثقافة والتقارب فيما بين الشعوب.
   وحرص ا على مواصلة دعم المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب للقيام بأدواره الثقافية والحضارية التي تعكس وجه البلاد المشرق من خلال اهتمامه  بكافة المجالات الثقافية.
   وأوضح الوزير الجبري ان الانجازات المتميزة في مجال الثقافة والفنون والآداب التي شهدتها الكويت دليل على ايمانها المطلق قيادة وحكومة وشعبا بأهمية دور الثقافة في تحرير العقل والفكر مما قد يشوبه من أفكار الغلو والتطرف والكراهية ورفض الرأي الآخر.
   وأكد ان المعرض يعزز رسالة الكويت السامية لرعاية الإبداع والفكر والأدب والفنون ويحظى بكامل الدعم والاهتمام من حكومتها الرشيدة ضمن استراتيجية الكويت الثقافية الطموح.
   وأشار الى أن المعرض يعد تظاهرة ثقافية كبرى على خريطة معارض الكتاب العالمية وأصبح موسما للتلاقي الثقافي والفكري والأدبي والفني ورمزا لتلاقي الثقافة العربية والعالمية.
   وأكد انه فرصة طيبة لتلاقي المفكرين والمثقفين ودور النشر والأدباء العرب لصياغة إضافات جديدة لسجل الثقافة العربية مؤكدا ان الكويت أضحت منارة للإشعاع الفكري بحملها مشعل الثقافة العربية وتسخيرها كل الإمكانات لتعزيز دورها الثقافي.
   واشار وزير الاعلام الى حرص الكويت الدائم على تشجيع القراءة وغرس الثقافة والمعرفة في ظل ما يشهده العالم من متغيرات سلبية متقدما بجزيل الشكر للقائمين على المعرض من مسؤولين وعاملين الذين اجتهدوا خلال الفترة الماضية لانجاز هذا العمل الرائع.
   كما تقدم وزير العلام بالشكر الي جميع المشاركين من جهات رسمية ودور نشر وكتاب ومثقفين من داخل الكويت وخارجها متمنيا للجميع التوفيق والنجاح.
   من جانبه قال وزير الثقافة الفلسطيني الدكتور ايهاب بسيسو وجودنا اليوم في معرض الكويت الدولي للكتاب هو للتأكيد على مكانة العلاقة فيما بين البلدين الشقيقية واصالتها وللتأكيد على دور الكويت التاريخي والحاضر لدعم القضية الفلسطينية والحقوق الوطنية.
   وأضاف "نحن نعتبر وجودنا اليوم هو رسالة بالغة الاهمية بين الشعبين الشقيقين نحو الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس العربية.
   واشار الى معرض الكويت الدولي للكتاب الذي اتخذ شعاره "القدس عاصمة أبدية لفلسطين" من التظاهرات الثقافية الهامة وتحتل مساحة مميزة على خارطة معارض الكتب العربية ووجودنا اليوم هو للتأكد على مكانة القدس عاصمة فلسطين في الوعى العربي والوعى الثقافي العربي.
   وأكد ان مهمتهم هي استدامة الوعى العربي اتجاه القدس لذا وجود القدس في المعرض يأتي منسجما من جهة مع تاريخ الكويت في دعم القضية الفلسطينية ومن جهة اخرى متانة العلاقات بين البلدين.
   واوضح ان هذه التظاهرة الثقافية من شأنها أن تحقق الكثير من الاهداف المشتركة نحو استدامة الوعى تجاه القدس وفلسطين والقضايا العربية بشكل عام.
   وقال ان اختيار الكويت لأن يسلط المعرض الضوء على القضية الفلسطينية من خلال محاضرة (القدس المقاومة الثقافية هي مسألة مهمة ونحن نثمنها بشكل كبير جدا من أجل أن يكون لفلسطين  
   بدوره اشاد السفير الأمريكي لدي الكويت لورانس سيلفرمان بالمستوى الراقي لمعرض الكويت الدولي للكتاب لافتا الى انه يمثل نقلة ثقافية تعزز من مكانة الثقافة العربية والعالمية.
   واشاد السفير الامريكي بالعلاقات الوطيدة بين البلدين على مختلف الاصعدة والمجالات ومنها المجالات الثقافية والفنية مشيرا الى ان هناك عمل جاد لتعزيز التعاون في المجال الثقافي خلال الفترة القادمة.
   وأشار الى أهمية معرض الكتاب في نشر الثقافة المعرفية وتبادل التجارب والخبرات فضلا عما تقدمة للطفل من برامج تساهم في تعزيز الجوانب الثقافية لدى النشئ وتوسيع مداركهم وانفتاحهم على العالم.
   وعلى هامش الافتتاح التقي وزير الاعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب رئيس المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب محمد الجبري وزير الثقافة الفلسطيني الدكتور ايهاب بسيسو على هامش افتتاح معرض الكويت الدولي ال43 للكتاب.
   وبحث الطرفان سبل التعاون المشترك في المجالات الثقافية واوجه تعزيزها وحضر اللقاء الامين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب المهندس على اليوحة والأمين العام المساعد لقطاع الثقافة الدكتور عيسى الانصاري وسفير دولة فلسطين لدى الكويت رامي طهيوب