نعي أمين عام المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب لوكيل وزارة الاعلام الأسبق أ.سعدون الجاسم

20 يناير, 2020

 

 

نعى أمين عام المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب كامل العبدالجليل المغفور له بإذن الله تعالى سعدون الجاسم أحد رواد الإعلام المخضرمين في دولة الكويت في عقدي الستينيات والسبعينيات من القرن الماضي . وقال العبدالجليل إن للمغفور له بصمات واضحة في الإرتقاء بالمشهد الثقافي و الإعلامي و الفني قبل وبعد استقلال دولة الكويت، فقد أمضى أكثر من ربع قرن في قطاع الاعلام ( ١٩٥٧ – ١٩٨١ ) وذلك من خلال تقلده منصب وكيل وزارة الاعلام ساهم من خلالها مساهمة كبيرة مع قيادات وشخصيات عاصرته في رسم الهيكل التنظيمي للوزارة ودعم صناعة برامج التلفزيون والاذاعة وتنشيط الاسابيع الثقافية التي ينظمها المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب إضافة إلى معرض الكويت للكتاب واصدار مجلة «العربي»، إضافة إلى دوره البارز في جائزتي الدولة التقديرية والتشجيعية من خلال رئاسة لجنتها ، كما ساهم بشكل فعال في تنظيم عملية تفرُّغ الفنانين التشكيليين والأدباء لأداء رسالتهم الثقافية والحضارية والتي إنعكست على إبداعاتهم بشكل واضح ، وكان وراء تنشيط إقامة المعارض الفنية الشخصية لكثير من رواد الفن في دولة الكويت . وأضاف العبدالجليل بأن المغفور له حظي بالعمل مع قامتين إعلاميتين في بواكير بناء الدولة الحديثة وما تلاها من فترات زمنية وهما حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه حينما كان رئيساً لدائرة المطبوعات والنشر ثم وزيراً للإرشاد والأنباء ، والمغفور له بإذن الله تعالى الشيخ جابر العلي السالم الصباح وزير الإعلام الأسبق حيث شكلا فريق عمل فريد وضع إسم الكويت على خارطة الاعلام العربي في وقت مُبكر وبصورة خدمت كافة القضايا الكويتية . وتقدم العبدالجليل بخالص التعازي والمواساة إلى أسرة الفقيد والأسرة الإعلامية والفنية والثقافية ، مؤكدا أنها فقدت برحيله رجلاً من رجالات الدولة الأوائل ، داعيا المولى تعالى أن يسكن الفقيد فسيح جناته وأن يلهم أسرته ومحبيه الصبر والسلوان.