محاضرة وفيلم وثائقي عن حياة " الطيب الصديقي " الفنية

16 ديسمبر, 2018

ختام الأسبوع " الثقافي المغربي"
محاضرة وفيلم وثائقي عن حياة " الطيب الصديقي " الفنية

 


اختتمت فعاليات "الأسبوع الثقافي المغربي" في رابطة الأدباء الكويتية بمحاضرة قدمها محمد الوهابي عن الثقافة المغربية بعنوان "أسئلة التاريخ ومأزق القراءة" وأدارها نايف شرار بعنوان "المغرب في عيون كويتية"، وأيضا عرض فيلم وثائقي عن حياة " الطيب الصديقي" الفنية، وتكريمه.
وحاول الوهابي في تقديمه إلى مقاربة التطورات والتحولات التي عرفها التفكير الأدبي والممارسة الإبداعية في المملكة المغربية من منظور تاريخي من جهة، وثقافي تداولي من جهة أخرى بهدف فتح آفاق جديدة لفهم النسق الثقافي المغربي و" العربي" وإعادة تفسيره وتأويله انطلاقا من منجز نظري ومنهجي مغاير يسمح ببناء تلقيات أكثر تنوعا وانفتاحا، وأقدر على خلق آليات جديدة لإنتاج المعنى.
أما الفيلم فيعرض أبرز المحطات من حياة " الطيب الصديقي"، والمعروف أن الصطيقي هو خطاط ومؤلف ومخرج وممثل وكاتب مسرحي فذ، ولد في مدينة الصويرة في 27 ديسمبر 1938، حصل على البكالوريا بالدار البيضاء، وقام بأول دور مسرحي " جحا" للفرقة الأولى المحترفة التي تسمى " المسرح المركزي المغربي للأبحاث المسرحية للشبيبة والرياضة"، ثم اشتغل في مسرح تجريبي صغير يسمى " مسرح البراكة" الذي انبثقت منه فيما بعد " فرقة المسرح المغربي". نال عددا من الجوائز والأوسمة منها وسام المسيرة الخضراء " المغرب 1976"، ووسام فارس الفنون والآداب " فرنسا 1979"، ووسام قائد الفنون والآداب " فرنسا 1983"، وتوفي يوم الجمعة 5 فبراير 2016 بأحد مستشفيات الدار البيضاء، بعد أن أثرى المسرح المغربي والعربي والعالمي بأعماله الخالدة.