فكرة الزمان عبر التاريخ

العدد: 159

تحرير:  كولن ولسون جون جرانت
ترجمة:  فؤاد كامل
مراجعة:  شوقي جلال
هذا الكتاب: ما الزمان؟ هل للزمان تاريخ؟ كيف كان الإنسان البدائي يفهم الزمان؟ هل الأفكار التي تتعلق بالزمان فطرية أم مكتسبة؟ هل كانت واحدة بين شعوب العالم أو كان لكل شعب مفهومه الخاص عن الزمان؟ وكيف تطورت أفكارنا عن الزمان؟ هل الزمان موضوعي، أم هو مجرد تصور عقلي؟ وكيف ارتبط تطور الزمان بتطور أجهزة قياس الوقت: من المزولة الشمسية إلى الساعة الذرية؟ وما معنى الزمان الذاتي المعاش وهل الزمان مطلق كما قال نيوتن، أو هو نسبي، كما ذهب إلى ذلك آينشتين؟ هل هو دائري أم ذو اتجاه واحد؟ كيف ظهر أول تقويم سنوي؟ وكيف تطورت التقاويم السنوية حتى استقرت على التقويم الحالي؟ ما معني‏ "الآن" في النظرية النسبية؟ وهل يختلف من راصد إلى آخر؟ هل هناك‏ "ساعة بيولوجية" مستقرة في الكائنات الحيوانية والنباتية؟ ما معني "زمان الجسم" وهل هو حقيقة واقعة؟ وما معني الإيقاعات الحيوية التي تخضع لها الكائنات الحية؟ كيف أصبح الزمان بعدا رابعا للأشياء في نظرية النسبية: العامة والخاصة؟ ما عمر الأرض؟ وما عمر الإنسان؟ هذه الأسئلة وكثير غيرها تغطى بانوراما علمية وفلسفية رحبة الآفاق ويشارك في الإجابة عنها لفيف من العلماء والمفكرين المتخصصين منهم: المؤرخ والفلكي، والبيولوجي، والفيزيائي، والجيولوجي، والفسيولوجي والمفكر النفساني.
$1.00
مواصفات المنتجات
رقم الاصدار 159
تاريخ النشر مارس 1992