فريتس شتيبات

عرض حسب الشبكة قائمة
فرز حسب
عرض في الصفحة الواحدة

الإسلام شريكا

العدد: 302

هذا الكتاب: في الوقت الذي تشتد فيه الحملات الظالمة ضد العرب وضد الإسلام والمسلمين، يتصدى مستعرب كبير -عرف في الدوائر العلمية بإنصافه وموضوعيته التاريخية الدقيقة، وتعاطفه العقلي والوجداني المستمر مع العرب والمسلمين- لتلك الأمواج الزاحفة والعواصف المجحفة، بدعوة أهله الغربيين لتصحيح مواقفهم من حركات الإحياء الإسلامية المختلفة ومحاولة فهمها، بدلا من محاربتها وإعلان العداء لها، كما يدعوهم إلى اعتبار الإسلام شريكا ومشاركا في مصير البشرية المعاصرة، لا عدوا ولا خطرا على السام والاستقرار العالميين، ويحثهم على تدعيم الحوار الحر السمح بين الأديان من خلال جهود الباحثين العلميين. والمستعرب الكبير هو الأستاذ فريتس شتيبات العميد السابق لمعهد الدراسات الإسلامية بجامعة برلين الحرة، والأمين العام لجمعية المستشرقين الألمان. قضى الأستاذ شتيبات أكثر من عشر سنوات من عمره في القاهرة وبيروت، وأتيحت له الفرصة لمعرفة الحياة والمجتمع في العالم العربي عن كثي، والاتصال بكثير من الباحثين والعلماء العرب عن قرب. يقدم الكتاب تلخيصا وافيا لعشرة بحوث كتبها المستعرب والمؤرخ الكبير، أو ألقاها في المؤتمرات العلمية عن التاريخ العربي الحديث (مثل بدايات الحركة القومية العربية في سوريا ولبنان، ونكبة فلسطين، ونظام التعليم في مصر قبل الاحتلال البريطاني ... إلخ)، كما يعرض الكتاب، عرضا أمينا ودقيقا، عشرة بحوث أخرى عن الإسلام والمسلمين، مثل مفهوم الخلافة في الإسلام، ووضع البدو الأعراب الذين آمنوا ولم يهاجروا، والدور السياسي للإسلام، ومحاولات تطبيق الشريعة في بعض الدول العربية والإسلامية، وموقف المسلم في الماضي والحاضر من السلطة، وشخصية الخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه.
$1.00