فجر العلم الحديث (الجزء الأول)

الإسلام - الصين - الغرب

العدد: 219

تأليف:  توبي أ. هف
ترجمة:  أحمد محمود صبحي
هذا الكتاب: هذه دراسة تجيب عن سؤال طال انتظار الإجابة عنه: لماذا نشأ العلم الحديث في الغرب دون حضارتي الإسلام والصين، بالرغم من أنهما كانتا في العصر الوسيط أكثر تقدما من الناحية العلمية؟ لتفسير ذلك تناول المؤلف اختلاف الأنظمة الدينية والفلسفية والتشريعية في الحضارات الثلاث، مركزا على التصور القانوني للائتلاف الذي انفرد به الغرب، مما أتاح مناخا محايدا وحرية في البحث، وهما تصوران يتكاملان مع العلم الحديث. ولئن كان يؤرخ عادة للحظة ميلاد العلم الحديث باكتشاف كوبرنيكوس لمركزية الشمس، فإن الحضارة الإسلامية لم يكن ينقصها لتحقيق ذلك إلا "الوثية الأخيرة"، فلماذا عجزت عنها، في حين تمكنت الحضارة الغربية من إنجاب العلم الحديث؟ هذا الكتاب محاولة للإجابة عن هذا السؤال.
$1.00
مواصفات المنتجات
رقم الاصدار 219
تاريخ النشر مارس 1997