بول كوليير

عرض حسب الشبكة قائمة
فرز حسب
عرض في الصفحة الواحدة

الهجرة ,, كيف تؤثر العدد 439

الهجرة ,, كيف تؤثر على عالمنا؟ العدد 439 هذا الكتاب يسعى الكتاب إلى الإجابة عن ثلاثة تساؤلات مهمة: ما الذي يؤثر في قرارات المهاجرين؟ كيف تؤثر الهجرة في الذين يبقون في الوطن؟ كيف تؤثر في السكان الأصليين للبلدان المضيفة؟ لا بد أننا أصبحنا ندرك أن الهجرة ليست لها علاقة بالناحية الاقتصادية وحدها، إنها ظاهرة اجتماعية، أما إذا نظرنا إليها من منظور أكاديمي بحت، فهذا من شأنه أن يفتح صندوق «بندورا». مهما اختلفت الاتجاهات فلا بد من التعامل مع الهجرة كمسألة أخلاقية؛ ولكن من أي منظور أخلاقي ينبغي الحكم على تأثيرات الهجرة؟ الاقتصاديون لديهم وسيلة جاهزة للحكم تتمثل في مذهب المنفعة الذي هو من معاييرهم الأساسية. لكن ضمن إطار أخلاقيات التعامل مع الهجرة يبدو هذا المعيار مع الأسف عاجزا عن أداء الدور المطلوب في الوقت الراهن. يشكل الكتاب الذي بين أيدينا محاولة لتأسيس منظومة للتعامل مع الهجرة تجمع بين مختلف التوجهات والاختصاصات، عبر رحلة تمتد من علم الاجتماع مرورا بفلسفة الأخلاق. ويتساءل عن السياسات المناسبة التي ينبغي اتخاذها إزاء الهجرة. إن مجرد طرح الموضوع للنقاش يتطلب درجة عالية من الشجاعة؛ إذا كان هناك عشُّ دبور حقا فهو الهجرة. في الوقت الذي تحظى فيه الهجرة بأقصى درجات الاهتمام من السياسيين اليوم، مع استثناءات نادرة، فإن معظم الكتابات التي تناولتها إما أن تكون ضيقة في نطاقها وذات صفة مهنية أو تتعرض للتشذيب من خلال آراء متزمتة. لذلك يحاول المؤلف أن يكون مخلصا للقضية التي يتناولها، ويسعى إلى أن يكون الطرح قابلا للفهم من الجميع، بعد الاستغناء قدر الإمكان عن المصطلحات الفنية المتداولة في هذا الشأن. وكان النقاش في بعض الأحيان يتخذ صيغة تأملات تحرص على أن تكون بعيدة عن التمسك بوجهة نظر محددة. ربما كان كفاح البشر للهجرة من بلدانهم الفقيرة أو تلك التي تعرضت لنكبات الحرب إلى بلدان أخرى غنية في الغرب له أهمية بالنسبة إلى المعنيين بالهجرة كعمل مهني يقومون به، وكذلك للموضوع أهمية على المستوى الإنساني حتما. لكن التساؤل الذي ربما تصعب الإجابة عنه ينطوي على ما إذا كان النزوح الجماعي الذي نشهده اليوم مفيدا أم مضرا، ومع ذلك تؤدي سياسات الغرب بشأن الهجرة إلى آثار سلبية، قد تكون غير مقصودة أو غير معترف بها، على مصير المهاجرين ومجتمعاتهم على السواء.
د.ك.‏ 0.300