أدوين رايشاور

عرض حسب الشبكة قائمة
فرز حسب
عرض في الصفحة الواحدة

اليابانيون

يثير التقدم العملاق الذي حققه اليابانيون إعجاب العالم أجمع. كما يثير في الوقت نفسه عديدا من التساؤلات حول السرّ في قدرات هذا الشعب العملاق الذي تفوق تفوقا استراتيجيا، حتى سبق تفوقه في مجال العقول الإلكترونية القوتين العظميين بما لا يقل عن ٨٠ عاما. يتوخى هذا الكتاب الموضوعية والدراسة الدقيقة لكافة جوانب حياة الشعب الياباني منذ عهد ما قبل الإقطاع الياباني في القرن الثاني عشر الميلادي، حتى وصل إلى تفوقه الإستراتيجي الحالي ليصبح القوة الاقتصادية والعلمية العظمى. ويجيب هذا الكتاب عن التساؤل: كيف استطاع اليابانيون الذين عاشوا في عزلة عن العالم الخارجي زمنا طويلا، في جزر فقيرة بالموارد الطبيعية، أن يصبحوا أكبر مجموعة بشرية في العالم تتسم بالوحدة والتجانس الثقافي بدرجة فريدة. وما هو التكوين العرقي للشعب الياباني كجزء من البنية الطبيعية للحضارة اليابانية? وكيف أصبح اليابانيون هم المثل الأول في العالم اعتمادا على النفس، وإحساسا بقوتهم الذاتية التي جعلتهم يقسمون العالم إلى قسمين لا ثالث لهما? ‎«نحن», ‎أي اليابانيون،  و ‎«هم»‎, أي بقية شعوب العالم. هذا ما يبحثه ويجيب عنه هذا الكتاب الذي حرصت سلسلة »عالم  المعرفة «‎على تقديمه لقارئها العربي استمرارا لرسالتها التنويرية  الثقافية العربية.
د.ك.‏ 0.300